Wednesday, September 2, 2009

عنيد


"
أقلق في نومي
عيناي النصف مغمضة
ترى وسادتي بصعوبة
قبل أن أتمكن من استيعاب اللحظة
وأين أنا من الليل
رأيته يقف في نافذتي
فارداً ذراعيه في ثقة غير مبررة
أنه سيتمكن من الطيران
قفز
رأيته يختفي لأسفل
وما لبث أن عاود الإرتفاع وحلق بعيداً
انتفضت من فراشي كالمجنون
وقفزت خلفه
آمنت بقدرتي على الطيران
بعدما رأيت قلبي يفعلها منذ لحظة
وطرت
كثيرا خلفه
كنت أستمتع بمتابعته .. متعة
لن توفرها لي لحظة اقتناصه في الهواء
إلى أن وجدته يقتحم شرفتك
ودخل غرفتك يلهث
وقف بجوارك وانتي نائمة
خلفه دخلت أحاول توثيقه
كبلته كما لم أفعل من قبل
نظر إليّ
ورأيت دمعته المتكبرة
عندما نظر إليكي وقال
أريد أن أراها
فقط

"


3 comments:

Somaia said...

:)))))))))))))))))))))))))

كنت أريد فقط أنا أراها آه

جميــــــلة .. أوي

بص بص بص .. عليا الحوام عليا الحوام انت احسن واحد يكتب الحاجات ديه

Anonymous said...

انا مع سمية يا نهار افكار يا جدعان
يا نهارى
ما قولنا من زمان مش اى حد يحب يا ناس ولا اى حد يتحب
نوجا

Ahmed Mohammed 3omara said...

استاااااااااااااااااااااااااااااااااذ وربنا استااااذ
احب اقولك انك استاذ وياريت تشرفنى على الفيس بوك فى صفحتك اللى انا عاملها
http://www.facebook.com/pages/3liQandil/135208579863175